ما أصعب سؤال واجهته كمبرمج في اختبار لوظيفة؟ وهل قمت بحله؟

بالنسبة لي لم يسبق لي أن تقدمت لاختبار وظيفة مبرمج إطلاقا ولن ولم أرض ذالك أبدا فمند 10 سنوات مضت وأنا أعمل فريلانس مبرمج حر في بيتي بالإضافة إلى التسويق الإلكتروني وما يحصل عليه المبرمج المستقل بذاته شهريا لاأعتقد أنك ستحصل على ربعه إذا عملت كموظف في شركة

متى سيعلم الشباب أن الشركات تستغل مهاراتهم لجني المال على ظهورهم .

لطالما طرح آخرون سؤالا في هذا مجتمع كورا العربي مفاده لماذا الفقير يكون فقيرا والغتي غنيا ???

وكنت دائما أجيب بأن الغني الذي لم يدرس قط حرفا في المدرسة يستغل قدرات ومهارات الفقراء الذين قضو نحبهم وهم يدرسون فإن لم تصدقني فاطلع على كتاب الأب الغني والأب الفقير لتصلك رسالتي

المفروض أن تطرح السؤال كالتالي كيف لي أن أنشأ شركة خاصة بالبرمجة وأووظف فيها شبابا مبرمجين .

لا عيب أن نكون موظفين في بداية الأمر من أجل كسب خبرة وتكون لي معرفة مسبقة ومعلومات حول كيفية إنشاء المقاولات وكيفية تسييرها وإدارتها وإدارة الموظفين ورواتبهم وأوراق عملهم الرسمية وما إلى ذالك من معلومات هذا أفضل من أن تعرف الإختبارات البرمجية كيف تمر ولعل هناك تخصص في هذا الأمر في معاهد خاصة من ذوي شعبة الإقتصاد وأعلم من الشباب من درسه للمعرفة والعلم بالشيء فقط تحسبا لأي طارئ في حياته المهنية وليس للعمل به كوظيفة .

على اية حال بصفتي مبرمج أقول جوابا على سؤالك أنك أنت الوحيد الذي سيعرف الجواب عن السؤال الصعب في الإختبار كل منا له سؤال صعب في حين هو سهل لمبرمج آخر ولك أن تقرأ قوله تعالى (وفوق كل ذي علم عليم ) هذه الآية تلزم كل منا أن يقف عن حده وستجبره على التواضع وان يتعلم المزيد في مجاله على الدوام لأن دائما هناك من هم أفضل مني ومنك ومن الآخرين وفي نفس الإختصاص وإن جالستهم ستعتقد أنك لم تدرس هذا المجال إطلاقا ولك ان تقرأ قصة موسى والخضر عليهما السلام فقد ظن موسى أنه أعلم الناس وأجاب أنه كذالك لما سأله أحد من قومه من بني إسرائيل فعاتبه الله فأرسل إليه الخضر عليه السلام فعلم حق اليقين أن ماتعلمه ليس سوى مايغرفه الطير من المحيط هذا تخصص واحد فقط فمابالك بباقي التخصصات والمجالات ولهذا قال الرحمن جل في علاه …وماأوتيتم من العلم إلا قليلا ..والآية تدل على أن كل العلوم التي درستها في حياتك لم تؤتى منها إلا نصيبك وأما الباقي فلا علم لك به إلا ماسمعت من اهله أو قرأت عنه وماخفي عنك كان اعظم فكل مبرمج يقول عن نفسه أنه محترف وهذا مايعتقده الناس فيه إلا أنه دائما يلوم نفسه ويحتقرها لما يصل إلى بعض نقاط ضعفه البرمجية لما يجد نفسه عاجز تماما عن حلها وكل منا تختلف نقاط ضعفه البرمجية عن الآخر ولا أحد منا يكون مكتملا وقد يتحقق نوع من الكمال لما يكون فريق عمل برمجي متحد مع بعضه البعض ولكن يبقى الكمال لله وحده دائما وهذا لاينفي أن يد الله مع الجماعة

بالنسبة لي ولو أني لم أجتاز اختبار برمجي فيما سبق لأني لم أكن أسعى للشواهد إلا أنني امتحنت نفسي في بعض المواقع الأمريكية لم أعد أتذكره وحصلت على 85 نقطة من مجموع مائة نقطة وجدت صعوبة في سؤال حول مكتبة السيرفرات

Curl & Api

وسؤال آخر لم أركز فيه جيدا كان خطأ بسيط حول oop البرمجة الكائنية وأعتذر إن لم أتذكر صيغة السؤال أغلبها كانت تحتوي على خيارات .

…وشكرا