https://bralach.com/blog/wp-content/uploads/2022/01/Cost-Per-Works.png

من واقع خبرتك ما مجالات الأعمال الرقمية الجيدة التي نستطيع العمل بها دون التعرض للخسائر وهل هناك مجالات أخرى لا تصلح للعمل فيها ؟

طبعا هناك مواقع ربوية ومواقع قمار وضعت بخطط واستراتيجيات محكمة ومدروسة من أجل تضليل شباب الإسلام ومن ليس له فقه في الدين فقد يغفل تماما و قد لا ينتبه إليها المستخدم  مثل مواقع البوكر أي القمار   ومواقع يسميها الشباب  مواقع استثمار ترسل إليهم نصيب من المال ليصبح ضعفا في آخر الأسبوع أو آخر الشهر وهذا ربا  والقاعدة الفقهية تقول كل قرض جر نفعا فهو حرام  و ظبعا كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الحلال بين وإن الحـرام بين وبينهما أمور مشتبهات لا يعـلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات فـقـد استبرأ لديـنه وعـرضه ومن وقع في الشبهات وقـع في الحرام كـالراعي يـرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجـسد مضغة إذا صلحـت صلح الجسد كله وإذا فـسـدت فـسـد الجسـد كـلـه ألا وهي الـقـلب . وكذالك بعض الأشياء المتعلقة بالتداول عن طريق الغقود وتسمى عقود المفارقات وفيها كلام طويل على العموم لابأس بالمشاورة قبل اقتحام أي مجال فمجال الأدسنس مثلا هناك إعلانات تشهر العري والخمور ودعايات التنصير كل ما علينا فعله الدخول إلى الإعدادات لتوقيف مثل هذه الإعلانات المشبوهة وأما شركات الإعلان التي تفرض عليك إعلانات غير مرغوبة أو مشهوبة ولامجال لإزالتها فمن الأفضل عدم الإنضمام غليهم .

ومادون ذالك فكل باقي المجالات المعروفة جيدة  مثل الدروبشيبينغ والأفلييت وغيرها إذا احترمت طبعا  فيها قواعد باب البيوع في الإسلام واحترام الشروط بين المورد والمسوق فأي مجال له خطوط حمراء لايجب تجاوزها  في عموم التجارة والإستثمار والمال والأعمال ولكن قدر الله أن تكون التجارة والإستثمار بشكلهما العام فيهما كسب وخسارة وأنت بسؤالك تقصد المجال الذي لامكان فيه للخسارة أليس كذالك طبعا إذا كان فينا من له هدف الوصول إلى الحرية المالية وإلى أرفام معاملات تصل إلى 6 أرقام بالدولار أو اليورو فهذا لم يعد متاحا في دروب الخيال كما كنا نعتقد في بداية الأنترنيت هنا بالمغرب سنة 1993 يعني في التسعينات من القرن الماضي بل أصبح حقيقة نعيشها بالفعل وهناك العديد من ريادي الأعمال سواء الرقميين وغيرهم بدؤوا من رقم 0 فقط وحققوا الثراء الفاحش فقط من خلال توظيف جملة نابليون هيل الشهيرة //فكر تصبح غنيا //. لكن لتحقيق مثل هذه المستويات من الثراء لابد للمرء أن يتقبل الخسائر فالتجارة أحلها الله إذا كانت منتجتها حلالا طبعا وليس فيها مايغضب الرحمن لكن ممكن أن تكدس المنتجات في محلك التجاري ولكن لا وجود للزبائن وهذه خسارة كما يعيش كل التجار حاليا بعد كرونا ومنهم كثير من اضطر إلى الإعلاق نظرا لعدم توفره على مصاريف التسيير ورواتب الموظفين والضرائب وغير ذالك ……… المهم دعنا الآن نجيب عن سؤالك هناك مانسميه بشكل مختصر CPA وهو اختصار لجملة كوست بير أكويزيشن وأحيانا أكشن أي تكلفة كل عملية اقتناء أو مهمة أو وظيفة وتتضمن روابط الأفلييت التسويقية كتسويق منتج شركة مثل كليك بانك عندما يشتري الزبون من رابطك تضاف عمولة إلى حسابك وهناك أيضا CPC وهو اختصار لجملة كوست بير كليك أي تكلفة نقرات وهتاك أيضا مايسمى بCPV وهو اختصار لجملة كوست بير فيو أو فيوز وهي تكلفة المشاهدات لكن عليك أن تعلم أن كل المجالات المذكورة تحتاج أحيانا للترويج عبر الإعلانات المدفوعة لتضخيم المداخيل لكن ممكن جدا أن تكون الحملات الإعلانية المدفوعة فاشلة فتخسر بذالك ميزانيات ولكن لايجب أن يتوقف عقرب الساعة هنا فلابد في الإستمرار قدما حتى نجد الجمهور المناسب لحملاتك الإعلانية لتكون ناجحة فتعوض بذالك كل الخسائر السالفة هكذا هي التجارة الإلكترونية والتسويق وهكذا هي مجالات النت كافة وهكذا هو الأدس و الدعاية والإشهار يعوض صاحبه مهما كان حجم الخسائر فلا يحتاج سوى لصبر أيوب وتخصيص ميزانية خاصة بالإعلانات في كل سنة حتى وإن كانت كلها فاشلة لايهم فالأساس هو أن نطبع علامتنا التجارية في أذهان كل العالم وحتما بعدها سترى العجب العجاب .

سأشرح لك كل المختصرات كما تراها في الصورة كما شرحت بعضها في المقال وهي لاتؤدي بصاحبها إلى الخسائر في بدايته لكن ممكن أن يتعرض للحظر والحذف للمنصة التي يعمل بها كما هو الشأن لحسابات أدسنس وحسابات فايسبوك أدس وغيرهم ولابد هنا أن أذكر من جديد أن شروط الإستخدام لابد من قراءتها بتأن قبل الموافقة لأن الموافقة على الشروط دون قراءتها هو سبب كل هذه المشاكل .إذن كل المختصرات المعروفة هي كالتالي

CPM التكلفة لكل 1000 ظهور – Cost Per Mille

تعني”التكلفة لكل 1000 ظهور”. بكلمات بسيطة ، تشير التكلفة لكل ألف ظهور إلى تكلفة نشر إعلان ألف مرة على موقع ويب أي شوهد الإعلان من طرف المستخدمين أو زوار الموقع ألف مرة

يتم حساب التكلفة الإجمالية المدفوعة في صفقة التكلفة لكل ألف ظهور بضرب إجمالي مرات الظهور في معدل التكلفة لكل ألف ظهور ثم قسمة هذه التكلفة على 1000.

CPC تكلفة النقرة – Cost Per Click

الكلفة بالنقرة = التكلفة الإجمالية / عدد النقرات

فلنفترض أن إعلانات تكلفة النقرة حصلت على نقرتين ، إحداهما تكلف 0.40 دولارًا أمريكيًا والأخرى 0.20 دولارًا أمريكيًا ، أي ما مجموعه 0.60 دولار أمريكي (أو ما يعادله بالعملة المحلية).فيجب قسمة 0.60 دولارًا أمريكيًا على 2 (إجمالي عدد النقرات) للحصول على متوسط تكلفة نقرة يبلغ 0.30 دولارًا أمريكيًا (أو ما يعادله بالعملة المحلية).

CPA التكلفة لكل اقتناء – Cost Per Acquisition

CPA

هي أيضًا نموذج تسعير مثل

CPM و CPC

؛ ومع ذلك ، في هذه الطريقة يدفع المعلنون فقط عندما يكمل المستخدم المعاملة المطلوبة ، مثل الشراء أو التنزيل أو التجربة المجانية. لذلك ، لا يدفع المعلن إلا عند إجراء عملية الاستحواذ ، مما يعني التكلفة لكل عملية اكتساب.وقد تعني تحويلات فقط وكل المخاطر يتحملها المعلن وهذا كان معمولا به في السابق

CTR معدل النقر – Click-Through Rate

نسبة النقر إلى الظهور = إجمالي النقرات المقاسة / إجمالي مرات ظهور الإعلان المقاسة × 100 على سبيل المثال ، إذا تم النقر على إعلان 200 مرة بعد عرض 50000 مرة ، بضرب هذه النتيجة في 100 ، تحصل على نسبة نقر إلى ظهور تبلغ 0.4٪

CPV تكلفة المشاهدة – Cost Per View

CPV

تعني تكلفة المشاهدة. إنه نموذج تسعير يتم فيه فرض رسوم على إعلانات الفيديو بناءً على عدد المشاهدات أو التفاعلات التي يتلقاها الإعلان. يتم احتساب المشاهدة هنا عندما يشاهد المشاهد 30 ثانية من إعلان الفيديو المعلن عنه أو يتفاعل مع الإعلان ، أيهما أقرب. تتضمن تفاعلات الفيديو نقرات على تراكبات الحث على اتخاذ إجراء

(CTAs)

أو لافتات أو بطاقات. يمكن للمعلنين تعيين عروض أسعار المشاهدة لإخبار

Google

بأقصى مبلغ يرغبون في دفعه مقابل كل مشاهدة.

CPI Cost Per Install تكلفة التثبيت

تكلفة كل تثبيث خاصة بتطبيقات الهاتف المحمول. في هذه الحملة يضع ناشرو تبادل إعلانات رقمية عبر مجموعة من الوسائط للحصول على أقصى عدد من التطبيقات المُعلن عنها المثبتة. يتحمل المعلن سعر العرض أو السعر الثابت فقط عند تثبيت التطبيق.

CPE Cost Per Engagement -تكلفة المشاركة

نوع من الإعلانات حيث يدفع المعلنون فقط عندما يتفاعل المستخدمون مع حملاتهم – تكون مرات الظهور الأولية مجانية ، ولكن بمجرد مشاركة المستخدم في إعلان ، يتم تحصيل رسوم من المعلن.

CPL Cost Per Lead -التكلفة لكل عميل محتمل

تشير CPL إلى التكلفة لكل عميل محتمل. ترتبط هذه التكاليف بأي حملات إعلانية يتم تشغيلها للحصول على عملاء متوقعين وتحويل المستخدمين. لحساب CPL ، يمكن للمعلنين ببساطة تقسيم تكلفة الإعلان الإجمالية لحملة أو مجموعة إعلانية معينة على عدد العملاء المتوقعين الناتجة عن تلك الحملة أو المجموعة الإعلانية.

PPC PAY PER CLICK-الدفع لكل نقرة

الدفع بالنقرة (PPC) هو مصطلح آخر لتكلفة النقرة (CPC). كلاهما متشابهان ولكن فقط بعبارات مختلفة. يفيد مفهوم الإعلان هذا المعلنين لأنهم يحتاجون فقط إلى الدفع للناشر في حالة حدوث نقرة. بشكل عام ، ترتبط قدرة شرائية (PPC) ارتباطًا وثيقًا بمحركات البحث ، وخاصة Google بصفتها المنشئ لـ Adsense. عند وضع الإعلانات ، يعتمد المعلنون على الكلمات الرئيسية ذات الصلة التي يتم البحث عنها بواسطة روبوتات محركات البحث.


الكاتب

ابراهيم لشكر

فريلانس مستقل -مبرمج ومطور مواقع وتطبيقات أندرويد_ مسوق ورائد أعمال رقمية - باحث طالب في التغدية العلاجية -و التنمية البشرية والعلوم الشرعية واستشاري نشط على مجتمع كورا العربي

الدار البيضاء

المغرب